الفنان الشاب محمد الصنهاجي يصدر أغنية جديدة بعنوان “قلبي ولا يضرني “

24 ساعة

استطاع الفنان الشاب محمد الصنهاجي من أن يصنع لنفسه اسما في الساحة الفنية المغربية وبالضبط بالمنطقة الشرقية بفضل صوته الرائع والمنفرد ليصبح علامة فنية فارقة بهذه المنطقة، فبعدتألقه خلال الفترة الأخيرة وتسجيله للعديد من الأغاني التي لقيت استحسان الجمهور الجرسيفي والمغربي على حد السواء وبعد أن صنع لنفسه اسما داخل الساحة الفنية بمدينة جرسيف والمنطقة الشرقية المعروفة بتنوع وكثرة مواهبها الفنية وتألقه أيضا داخل وخارج أرض الوطن حيث أصبح الفنان المحبوب الخفبف الظل الشاب محمد الصنهاجي كشمس على علم لدى محبي هذا النوع الغنائي الذي ميزه عن غيره وأصبح يشكل نمطا خاصا به ، كما بصم مسيرته الفنية الناجحة بالمشاركة في العديد من المهرجانات الوطنية والدولية كان آخرها مشاركته المتميزة في المهرجان الدولي لمدينة جرسيف ،حيث أدى الشاب محمد الصنهاجي مجموعة من أغانيه المعروفة والتي تجاوب معها الجمهور الجرسيفي تجاوبا منقطع النظير ورقص على نغمات ألحانها، ولقد هتف الجمهور بقوة لهذا لفنان المتميز ورافقه في أداء أغانيه التي يحفظونها عن ظهر قلب ،أصدر الفنان المتألق الشاب محمد الصنهاجي أغنية جديدة بعنوان “قلبي ولا يضرني “من إنتاج Tissa Musique.

هذا العمل الفني تم نشره يوم أمس على الموقع العالمي اليوتوب لقيى استحسان الجمهور والمتتبعين لهذا النوع الغنائي .وتأتي هذه الأغنية ضمن كشكول من الأغاني الرائعة في ألبوم جديد سيصدره الفنان المحبوب محمد الصنهاجي بداية صيف 2018 فبالإضافة إلى أغنية “قلبي ولا يضرني“يضم الألبوم ديتو مع الفنان إدريس لوكيلي بعنوان “عندي خماسية“وأغاني أخرى متميزة من بينها عمل فني بتعاون مع الزجال المغربي سعيد لشهب .

وحسب المتتبعين فإن الفنان الشاب محمد الصنهاجي يتمتع بصوت طربي جميل و حضور مميز .. ويشق طريقه بثبات و ينتقي أعماله باتزان ، وأنه قادم بقوة وبحس فني إبداعي رفيع، وفرض وسيستمر في سيفرض وجوده في الساحة الفنية المغربية والمغاربية.

يبقى السر في نجاح نجم جرسيف الفنان المتألق الشاب محمد الصنهاجي هو حفاظه على التوجه الذي عرفه به الجمهور .وهو عدم التخلي عن الثوابت والأسس الفنية المتزنة والبعيدة عن الإبتدال والغرور وهو بذلك يشيد بنيانه ليتربع وعلى قمته بلا منافس، وليس هذا من قبيل المبالغة وإنما هو واقع يستحق الإشادة والثناء.

وللإشارة أدى محمد الصنهاجي أغاني رائعة في كلماتها معتمدا على ألحان جيدة وكلمات حساسة.. خاصة في موضوع الحب.. بأفراحه وأحزانه له عدة دويتوهات مع نجوم متألقين كفاطمة الجرسيفية والشابة فاتي ولطفي سامي وادريس لوكيلي وغيرهم من الفنانين المتالقين كثرة الديوتوهات توضح جليا مما لايدع مجالا للشك ان الصنهاجي محبوب لدى زملائه وزميلاته في الوسط وبطيبوبته وتعاونه وصفاء سريرته كسر المثل القائل خوك في الحرفة عدوك .     أنس موريد

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *