النقل السري يتحدى الحملات الأمنية و يعود لشوارع البيضاء

24 ساعة

عادت أفواج عربات النقل السري لترابض بشارع محمد السادس بالبيضاء و بالضبط قرب النقطة المعروفة ب “الواحد و ثمانين” الفاصلة بين منطقتي سباتة و عين الشق بطريق مديونة.
و حسب ما عاينت هبة بريس، فقد عادت سيارات “الخطافة” المتهالكة لمكانها الذي اعتادت الركن به رغم الحملات الأمنية في تحد سافر خاصة أن نقط المراقبة الأمنية لا تبعد سوى بحوالي ثلاثين متر من هذا المكان.
و تفاجأ مستعملو الشارع المذكور بعودة السيارات التي يستغلها أصحابها في النقل السري للمكان الذي كانت قد طردت منه قبل أسابيع من طرف العناصر الأمنية مما يطرح أكثر من علامة استفهام.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *