الصمدي: حسابات سياسية وإبديولوجية وراء العنف الجامعي

أندلس برس – الرباط        

بعد أحداث العنف التي عرفتها جامعة ابن زهر، قبل أيام، علق كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي خالد الصمدي، على الواقعة، مؤكدا أن حسابات سياسية وإيديولوجية وراء العنف في الجامعة المغربية.

الصمدي، الذي كان يتحدث، أمس الثلاثاء، بمجلس المستشارين، قال إن المواجهات التي اندلعت، قبل أيام، بين فصيلين طلابين بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بأكادير، «تم احتواؤها بالسرعة اللازمة، وكان تفاعل سريع لرئيس الجامعة وكذا السلطات المختصة والوقاية المدنية».

وأضاف الوزير، في جواب له على سؤال تقدم به فريق التجمع الوطني للأحرار حول ظاهرة العنف داخل الجامعات المغربية، أن «هناك متابعة دقيقة يومية سواء من طرف الجامعة أو الوزارة»، مشيرا إلى أن هذه الأخيرة «تعمل على إزالة أسباب الاحتقان بفتح مجال للطلبة بممارسة أنشطتهم في الفضاء الجامعي بشكل مسؤول ومؤسساتي، وتسهيل الوصول للخدمات الجامعية، الانصات والتفاعل مع الطلبة».

وكان طالب جامعي، قد لقي مصرعه، الأسبوع الماضي، أمام كلية الآداب والعلوم الانسانية بأكادير إثر صراع بين فصيلين طلابيين.


الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *