الرئيسية » غير مصنف » هل هي بداية فشل أغاني البيغ

هل هي بداية فشل أغاني البيغ

35 views

بقلم : رجاء أفهيم

لا ننكر ان الرابور البيغ من ابرز الاسماء في مجال اغنية الهيب هوب فعندما نتحدث عن الهيب هوب فاننا نتحدث عن البيغ كانهما كلمتان تكملان بعضهما فالبيغ اسم قد فرض اسمه في الساحة الفنية بامتياز و اكتسحت اغنيته جميع القيود فلا يوجد صبي صغير او شاب ناضج لا يعرف هذا الاسم
و لكن يبقى السؤال المطروح في اذهاننا “كيف فرض نفسه في الساحة الفنية”؟ ماذا قدم للفن المغربي او للهيب هوب حتى لاقى اسمه شهرة واسعة فس انحاء المغرب ؟و هل سبب شهرته انجازاته و اعماله ام انه الكلام المخل بالحياء الذي يتخلل معظم اغانيه او كما هو الشائع عنه “البيغ الخاسر”؟
على سبيل المثال نأخذ اغنيته الاخيرة 170 كيلو فهي الان في حدود 9.5 مليون مشاهدة ! و اذا تعمقت في مضمون الاغنية فهي فارغة فحتى لو كان البيغ يسعى الى توصيل رسالة للمغاربة من خلال اغنيتة فمع الاسف لم يستطع ايصال اي شيئ لآذاننا غير الكلام البذيئ الساقط ! فأنا بدوري اسعطيها لقب 170 كلمة خاسرة فهذا العنوان الاصح لها.
نعم لا نختلف ان الواقع المغربي او ان الحياة بالمغرب ليست بحياة الرفاهية و الرخاء و ان مستوى العيش في المغرب قد يدعو الانسان للاستياء و لكن هذا لا يبرر اداءك لاغنية “خاسرة” بكل ما تحمله الكلمة من معنى
فانك تصدر اغاني تحت اسم مسمى الهيب هوب و نجد الجيل الصاعد اكثر اهتماما بهذا النوع من اللموسيقى لانها الاكثر رواجا و الاكثر شهرة فقد تجد ربما الالاف من الاطفال استمعو الى اغنيةكلماتها خادشة بالحياء الى ابعد الحدود فكيف نريد ان نربي جيلا على الثقافة و الرقي مع اغاني كهذه تخرب الوعي و الحياء في اطفالنا
حبذا لو انك صنفت هذه الاغنية كاغنية لا يجب ان تكون مسموعة من طرف الاطفال الذين اصبحت لديهم عادة تقليد مغنيين الهيب هوب
لا نختلف ان احترام انواع الفن واجب لكني اعتذر منك ايها البيغ فما تقدمه لا يقرب الفن باي صلة فهو ليس سوى تخريب لمسامعنا و لوعي الجيل الصاعد فكيف نتوقع خيرا من بلاد ابرز فنانيها يطلقون اعمالا مخلة بالحياء فعلا لا حياة لمن تنادي
عزيزي البيغ يبدو انك اخطأت في تعريف الفن فربما بالنسبة لك الفن هو الكلام البذيئ ! او ربما هدفك هو جمع اللايكات و البوز باي طريقة
فمن هذا المنبر اقول لك اننا مجتمع شرقي مهنا انفتحت عقولنا على الخارج نبقا الشعب المغربي الدي لا يرضى ان تمر على مسامعه كلمات ساقطة تحت مسمى اغنية هيب هوب وعدد ملايين المشاهدات في اغنيتك لا يعتبر نجاحا بل هو عدد زوار لديهم من الفضول ما يكفي لاكتشاف اخر مستجدات الكلام القبيح
الهدف وراء مقالي اليوم ليس الاهانة بل هو التغيير نحو الافضل
اليك خير مثال الفنان المحبوب مغني الهيب هوب “مسلم” فقط انظر الى كلماته و اعماله كم هي ناجحة و هادفة و تلامس صميم قلوبنا خذه قدوة لك
فنحن نطمح منكم الافضل نطمح الى اغاني هادفة تمس قلوبنا و تحث على التغيير موسيقى تزرع في قلوب جيلنا الصاعد العزم و الارادة و المثابرة لا اغاني خلاصتها تخريب الوعي عند الشباب المغربي
فعلا ايها البيغ لنغير سلوكنا تحت شعار “لا لتخصار الهضرة” نحن لسنا ضدك فانت مغربي ولد الشعب و لكن حبذا لو انك تتفاذى الالفاظ المخلة بالادب وسنكون لك السند.

 

 

اضف تعليق

اضف تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *