الرئيسية » آراء ومقالات » حقائق مذهلة، النسبية، كما لا تعرفها جدتي

حقائق مذهلة، النسبية، كما لا تعرفها جدتي

سنتكلم اليوم عن أحد أغرب النظريات التي ساعدت الإنسان على فهم هدا الكون الفسيح، النسبية العامة او نظرية النسبية. ظهرت هاته النظرية مع غاليليو و برهن عليها بشكل علمي عالم الفزياء الألماني ألبرت أينشتاين سنة 1905 فما فوق، و قبل أن يأتي هذا النابغة الألماني كان العالم محصورا في  قوانين نيوتن الثابتة حول الحركة، والتي تقول أيضا أن الزمن شيء مطلق يجري على الكون بأكمله وبنفس الطريقة، لكن ألبرت أينشتاين كانت له وجهة نظر مغايرة تماما.

قبل أينشتاين كان العالم يعرف ثلاتة أبعاد مكانية وهي الطول، العرض، والإرتفاع، وما قام به النابغة الألماني هو دمج البعد الرابع والدي هو الزمان، وجمعهم فيما يسمى بالزمكان “Spacetime” وبرهن لنا أينشتاين أن حركة الأشياء في الكون نسبية، وأن الزمن الدي كان مطلق أصبحت له علاقة مع سرعة الأجسام وشدة الجادبية التي يتحرك فيها كل جسم.

نستطيع مشاهدة الأبعاد الثلاتة “الطول العرض والإرتفاع” ونستطيع رسمها في ورقة، ولكن ما علاقة الزمان بالأبعاد الثلاتة.

مثال، تريد الدهاب إلى صديقك الدي تفصل بينك وبينه مسافة 100 كم و سرعة سيارنك هي 100 كم، عادة لا تقول له 100 كيلومتر وأصل عندك، بل تقول ساعة واحدة لأصل  عندك، أي العلاقة هي أن المسافة مقسومة على السرعة تعطينا الوقت، d/v=t.

يتبع…

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *