إذا كنت تعتقدين أن العلاقة الجنسية مرتبطة بالسن فانت مخطئة

24 ساعة

تبقى العلاقة الحميمية من بين الأمور التي تضفي سعادة وجمالية على حياة الشريكين, خاصة وأنها تنقص عند تقدم السن, لكن حسب مجموعة من الخبراء فان ممارسة الجماع مع تقدم السن ينعش الحالة النفسية والجسمانية لدى الشريكين.

سنتعرف في هذا المقال عن فوائد ممارسة العلاقة الحميمية بعد سن الأربعين:

1 حرق السعرات الحرارية: تساعد على حرق السعرات الحرارية كما تقي من الاصابة من النوبات القلبية, كما أكد الخبراء أن الذين يمارسون العلاقة الحميمية بشكل مستمر لا يصابون بامراض القلب.

2 التوتر النفسي: يساعد الجماع في التخلص من التوتر النفسي, لأن الجسم حينها يقوم بافراز هرمون الدوبامين الذي يحارب هرمونات الضغط النفسي, وكذا افراز هرمون السعادة.

3 تعزيز قدرة الجهاز المناعي:أكدت مجموعة من الدراسات أن ممارسة العلاقة الحميمية مرتين في الاسبوع يقي من الاصابة بنزلات البرد والالتهابات.

4 معدل ضغط الدم: يساعد الجماع على ضبط معدل ضغط الدم, فحسب تجارب تم اجراؤها بجامعة بيسلي, أن الاهتمام بممارسة العلاقة الحميمة يساعد بشكل كبير في خفض ضغط الدم المرتفع.

5 تقوية عضلات الحوض لدى النساء: تساعد العلاقة الجنسية في تقوية عضلات الحوض لدى الزوجات خاصة اللواتي يمارسنها باستمرار.

الأرق: يحارب الجماع التعب, لأن أثناء هزة الجماع يفرز الجسم هرمون الأوكسيتوسين, ما يساعد على النوم بشكل أفضل.

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *