حزب الرئيس بوتفليقة يدعم مطالب التغيير في الجزائر

24 ساعة

أفاد منسق هيئة تسيير “حزب جبهة التحرير الوطني” الذي يرأسه الرئيس بوتفليقة، بأن الحزب يدعم مطالب الشعب بالتغيير التي عبر عنها من خلال المسيرات، داعيا إلى الحوار للخروج من الأزمة.

وقال معاذ بوشارب في اجتماع لمسؤولي الحزب في المحافظات، أمس الأربعاء: “الشعب قال كلمته كاملة غير منقوصة وأبناء “حزب جبهة التحرير الوطني” يساندون مساندة مطلقة هذا الحراك الشعبي ويدافعون بكل إخلاص من أجل أن نصل إلى الأهداف المرجوة وفق خارطة طريق واضحة المعالم”.

وأضاف: “الشعب طالب من خلال مسيرات حاشدة بالتغيير وكان له هذا التغيير وقالها رئيس الحزب الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بصريح اللفظ والعبارة بأنه ذاهب نحو تغيير النظام.. لذلك يجب علينا جميعا أن نجلس إلى طاولة الحوار للوصول إلى جزائر جديدة”.

وأشار بوشارب الذي يشغل أيضا منصب رئيس مجلس النواب، إلى أن الحكومة ليست بيد الحزب.

وتتواصل في الجزائر منذ 22 فبراير الماضي مظاهرات ومسيرات سلمية حاشدة تطالب الرئيس بوتفليقة بعدم الترشح لولاية جديدة وتغيير النظام ورحيل كل الوجوه السياسية الحالية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *