فايسبوك تتصدى للخطابات العنصرية

24 ساعة

بعد الهجوم على مسجدين في نيوزيلندا،قالت شركة فيسبوك، في بيان لها اليوم الخميس،  إنها مستمرة في مكافحة خطاب الكراهية على منصتها.

وقالت الشركة إنها تتصدى لأكثر من 200 منظمة على مستوى العالم تؤمن بتميز العرق الأبيض، وإنها تعمل على إزالة ما تنشره هذه المنظمات من محتوى على منصة فيسبوك من خلال تكنولوجيا الرصد الآلي.

وأضافت أن أنظمتها للرصد الآلي لم تعمل تلقائياً عند نشر الفيديو الذي يصور الهجوم على أحد المسجدين في نيوزيلندا.

وقالت شركة فيسبوك إنها أزالت 1.5 مليون فيديو في أنحاء العالم للهجوم على مسجدي نيوزيلندا، خلال الساعات الـ24 الأولى بعد الهجوم.

وقالت الشركة في بيان، أصدرته في ساعة متأخرة من مساء السبت 16 مارس: «حذفنا خلال الساعات الـ24 الأولى 1.5 مليون فيديو للهجوم في أنحاء العالم، منها أكثر من 1.2 مليون تم حجبها عند التحميل».

وذكرت أنها تزيل أيضاً كل النسخ المحررة من الفيديو والتي لا تتضمن محتوى مصوراً؛ احتراماً للأشخاص الذين تأثروا بالهجوم وبواعث قلق السلطات المحلية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *