ناسا تعرض 18000 دولار لمن يحب الاستلقاء على السرير!

24 ساعة

A Portrait of a young man from above sleeping in a bed.

أطلقت ناسا، بالتعاون مع وكالة الفضاء الأوروبية والمركز الألماني للفضاء، دراسة الجاذبية الاصطناعية عند الاستلقاء ،وستختبر الدراسة استخدام الجاذبية الاصطناعية لمنع ضمور العضلات والعظام الذي يصيب رواد الفضاء عندما يقضون فترات طويلة من الزمن في الفضاء.

المرحلة الأولى من الدراسة جارية بالفعل وتضم 12 من الذكور و12 من الإناث، في حين تبحث الوكالات حاليا عن مشاركين تتراوح أعمارهم بين 25 و55 عاما للمرحلة الثانية من الدراسة، بدءا من الخريف، وتدفع الدراسة للمشاركين مبلغ 16500 يورو، أو ما يقرب من 18500 دولار أميركي.

وسيتعين على المشاركين في الدراسة البقاء في السرير في أحد المعامل في ألمانيا لمدة 60 يوما.

وستتوفر جميع أنشطة التجارب والوجبات والنشاطات الترفيهية في وضع الاستلقاء، وفقا لبيان صحفي، وسيجري تقييد الحركة من أجل منع وضع أي ضغط على أجسام المشاركين.

صممت هذه التجربة لمحاكاة تأثيرات الجاذبية الصفرية، حيث تميل الأسرّة بمقدار ست درجات لإعادة إزاحة سوائل الجسم التي تحدث لرواد الفضاء.

وسيخضع المشاركون لاختبارات تحاكي غرف الجاذبية الاصطناعية، حيث سيوضع ثلثا المشاركين في جهاز طرد مركزي خاص يجري تدويره يوميا لإجبار الدم على العودة إلى الأطراف، ثم تقارن النتائج مع المشاركين الذين لم يخضعوا لهذا الاختبار.

وهذه ليست المرة الأولى التي تجري فيها ناسا دراسة حول تأثيرات الجاذبية الصفرية على جسم الإنسان، فقد أجرت ناسا دراسات في محطة الفضاء الدولية، وكذلك دراسات مماثلة على الأرض.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *