الرئيسية » 24 ساعة » 5 معتقدات خاطئة حول ممارسة الجماع أثناء الحمل

5 معتقدات خاطئة حول ممارسة الجماع أثناء الحمل

136 views

تعد العلاقة الحميمية من أساسيات نجاح الزواج لأنها تقرب الزوجين من بعضهم البعض,إلا أن بعض الزوجات يتجنبن ممارسة الجنس أثناء الحمل خوفا على الجنين أو خوفا على مظهرها.

لذا سنتحدث في هذا المقال عن 5 معتقدات خاطئة حول العلاقة الجنسية أثناء الحمل:

الزوجات يفقدن الرغبة الجنسية أثناء الحمل:

الامر هنا يختلف من زوجة لاخرى, باختلاف مراحل الحمل, لذا فإن فقدان الزوجة للرغبة الجنسية لأثناء الحمل ليس أنها لا تحتاج لباقي الجوانب العاطفية في العلاقة.

زوجي لن يحب شكلي أثناء الحمل:

من المعروف أن أغلب الازواج يجدن صعوبة في التأقلم مع المظهر الخارجي لزوجاتهم أثناء الحمل لكن هذا لاينفي أن هناك بعض الازواج الذين يتأقلمون بشكل سلس مع الوضع ويكون لديهم إعجاب زائد بشكل زوجاتهم أثناء الحمل, لذا يجب على الزوجة أن لا تقلق بهذا الشأن و يجب أن تظهر رغبتها بكل ثقة.

رعشة الجماع قد تؤدي لولادة مبكرة:

هذا تفكير خاطئ لان الانقضابات العضلية التي تكون مصاحبة لرعشة الجماع تختلف عن انقضابات الرحم التي تصاحب الولادة فبالتالي ليس هناك أي خطر لحظة وصول الزوجة للرعشة الجنسية وهي حامل.

يمكن أن يكون خطر على الجنين:

يكون الجنين داخل كيس جنيني سميك و محاط بسائل أمنيوسي يحميه من الصدمات بكافة أنواعها ، كما أن الجزء العلوي من عنق الرحم يكون مغطى بطبقة كثيفة من الإفرازات المخاطية التي تمثل حماية إضافية لتجويف الرحم, لذا فإن العلاقة الحميمية لاتشكل أي خطر على الجنين.

وسائل منع الحمل:

يمكن استعمال وسائل منع الحمل في حال ماإذا كان الزوج يعاني من أي مرض جنسي, وفي هذه الحالة يستحسن عدم ممارسة الجنس ومراجعة الطبيب.

 

 

اضف تعليق

اضف تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *