“فيفا” يشن حملة مراقبة على “الكاف” تحسبا لأي خروقات

يُتوقع الإعلان اليوم الخميس، عن إجراء عملية إصلاح جذرية ومثيرة للكرة الإفريقية، عشية انطلاق كأس الأمم لكرة القدم، في أعقاب فضائح فساد ضربت الكاف.

وذكرت مصادر أن اللجنة التنفيذية للاتحاد الإفريقي، اتخذت قرارا مفاجئا أمس الأربعاء، بالتخلي عن إدارة المؤسسة القارية، لتظهر “فاطمة سامورا”، الأمين العام للاتحاد الدولي للعبة (الفيفا)، على الساحة “كمفوضة الفيفا لشؤون إفريقيا”.

ولم يصدر أي إعلان من قبل الاتحاد الإفريقي للعبة، حتى الآن، لكن رئيسه  “أحمد أحمد” ، الذي يبدو محاصرا حاليا، سيعقد مؤتمرا صحفيا في القاهرة اليوم الخميس.

وأضافت المصادر ذاتها أن “أحمد”، الذي يخضع لتحقيق انضباطي من قبل  “الفيفا”  بسبب مزاعم فساد وتحرش جنسي، اقترح الفكرة في وثيقة عرضها على زملائه في اللجنة التنفيذية.

ووفقا للوثيقة، ستقود سامورا فريق الفيفا الذي سيجري “مراجعة شاملة وكاملة لأساليب الإدارة الرشيدة للمؤسسة، وستشرف على الإدارة التشغيلية، وستصدر توصيات في حال كانت هناك حاجة لإجراء سلسلة من الجهود الإصلاحية”.

وأضافت الوثيقة: “سيتم هذا من أجل وضع الاتحاد الإفريقي في موقف جيد ومتطور، مع تحسين صورته وسمعته، وهو ما يضمن أن الاتحاد على أتم الاستعداد لمواجهة التحديات المستقبلية، واقتناص الفرص المقبلة”.

وسيجري الفيفا أيضا مراجعة للأموال التي منحها للكاف.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *