محكمة الاستئناف تعطي كلمتها في حق المتورطين في “الذبيحة السرية”

قضت محكمة الاستئناف في الدار البيضاء، صباح اليوم الأربعاء، بتخفيض الأحكام في حق المعتقلين على خلفية ملف الذبيحة السرية، الذي تفجر بأحد الدواوير المتواجدة ضواحي جماعة الشلالات التابعة لمدينة المحمدية.

وحكمت هيئة المحكمة  على اثنين من المعتقلين بـ 8 سنوات سجنا نافذا، و6 سنوات سجنا في حق 4 معتقلين، فيما أدانت معتقل واحد بأربع سنوات حبسا نافذا.

وسبق للمحكمة الابتدائية بالمحمدية أن قضت بأحكام في حق المعتقلين تصل إلى سبعين سنة سجنا نافذا، بالحكم بعشر سنوات سجنا في حق كل واحد منهم، الأمر الذي أثار موجة غضب واسعة في صفوف عائلاتهم.

يشار أن  تفاصيل هذه القضية  تعود إلى 24 يونيو الماضي، حينما تمكنت مصالح الدرك الملكي في مركز الشلالات، التابع لسرية درك المحمدية، من تفكيك عصابة مكونة من سبعة أشخاص، تتراوح أعمارهم بين 30 و50 سنة، وبحوزتهم بقرتين مريضتين في حالة احتضار، وعددا من الكلاب.

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *