حقوقيون يرفضون إعدام “إرهابيي شمهروش” ويطالبون بإبعاد الثأر

تفرق تلقي المغاربة لملتمس النيابة العامة الحكم بالإعدام على المتهمين الثلاثة الذين تورّطوا في قتل السائحتين الاسكندنافيتين بمنطقة إمليل؛ فبينما رحب مواطنون بالقرار على اعتبار حجم الأذى الذي تسبب فيه الإرهابيون، فإن فاعلين حقوقيين يصرون على أن تطبيق العقوبة هو عودة بالمغرب إلى الوراء، ولا يسهم في ترسيخ قيم حقوق الإنسان.

و يصر حقوقيون على أن مدخل تجفيف منابع التطرف والإرهاب يكمن في تغيير المقررات التعليمية، وإطلاع المغاربة على التراكم الكوني في مجال حقوق الإنسان، مشددين على أن عقوبات مثل الإعدام لن تفيد في هذا الباب، خصوصا وأن الفعل الإرهابي بلبوس ديني يتم برضا عن الذات، وبقناعات زائفة بأن النفس ماضية نحو “الجنة”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *