كشفت صحيفة إسبانية، يوم الخميس، عن ظهور أول حالة مصابة بفيروس كورونا المستجد، داخل نادي برشلونة.

وبحسب ماأوردته صحيفة “سبورت”، فإن رئيس الخدمات الطبية بالنادي الكتالوني، رامون بلانا، هو أول حالة إيجابية داخل برشلونة.

المصدر ذاته أضاف أن المدير الطبي لفريق كرة اليد، جوزيب أنطوني جوتييريز تعرض أيضًا للإصابة بالفيروس.

يذكر أن لاعبي الفريق الأول لبرشلونة لم يتعرضوا للإصابة بفيروس كورونا حتى الآن، في ظل الالتزام الشديد بالحجر الصحي الذي فرضته الدولة مؤخرا ويمتد لمدة 4 أسابيع، في ظل تفشي الوباء في إسبانيا.