اشتباكات بين شبان والشرطة في حي فقير بضواحي باريس

عرفت العاصمة الفرنسية باريس ،أمس الأحد اشتباكات بين الشرطة وشبان في إحدى الأحياء الفقيرة ، وسط إجراءات العزل العام الصارمة لمكافحة تفشي فيروس كورونا.

وقد تفجرت الأحداث في حي فيلنوف لا جارين في وقت متأخر يوم السبت، بعد أن أُصيب قائد دراجة نارية حين اصطدم بباب كان مفتوحا لسيارة شرطة لا تحمل شعارها المميز.
وعاد الهدوء للحي في الساعات الأولى من صباح أمس الأحد قبل أن تتجدد الاضطرابات لاحقا،من طرف أشخاص مجهولين بعد تصويبهم لألعاب نارية صوب رجال الشرطة وأُضرام النار في حاويات، وردت الشرطة بإطلاق الغاز المسيل للدموع لتفرقة الحشود .

وقالت الشرطة إنه تم إرسال وسطاء للحي من أجل تهدئة التوتر، وإنها فتحت تحقيقا داخليا في الموضوع.
زكرياء العسري

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *