الرئيسية » 24 ساعة » تفوق التلميذة إنصاف اجعنيط، ابنة الرشيدية، يقودها لرحلة إلى وكالة الفضاء الأمريكية ناسا

تفوق التلميذة إنصاف اجعنيط، ابنة الرشيدية، يقودها لرحلة إلى وكالة الفضاء الأمريكية ناسا

شكل فوز التلميذة إنصاف اجعنيط، المنحدرة من مدينة الرشيدية، في منافسات “سباق الفضاء”، نقطة تحول في مسارها الدراسي، وهي التي تتطلع إلى بناء مستقبل علمي بارز.

وتمكنت إنصاف اجعنيط، التلميذة بمستوى الثانية بكالوريا علوم رياضية (خيار فرنسية) بالثانوية التقنية بالرشيدية، من تخليد اسمها ضمن الفائزين في الدورة السادسة من هذه المسابقة، مما أهلها للتوجه في رحلة علمية وتكوينية إلى وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا).

والرحلة نتيجة للمجهود الكبير الذي بذلته هذه التلميذة التي سافرت بمتتبعيها في عالم الفضاء والاكتشافات العلمية المرتبطة به، بإنتاج العديد من اللقاءات العلمية مع مختصين استقت آراءهم وقامت بتبسيطها للمتلقين.

وبدأت المسابقة، التي نظمتها جمعية المغرب العلمي، بتنسيق مع سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالرباط، وأعلن مؤخرا عن نتائجها على المستوى الوطني، في شهر دجنبر من السنة الماضية.
واختيرت إنصاف اجعنيط ضمن 24 مشاركا تأهلوا للإقصائيات النهائية بعد ترشح 1560 تلميذ وتلميذة من جميع أنحاء المغرب، ليتم انتقاؤها للذهاب إلى وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) مع 11 آخرين، في سياق رحلة علمية ومعرفية فريدة من نوعها من حيث البرنامج والمحتوى.
والتفوق ليس جديدا على هذه الفتاة، التي تقضي وقتها في الحجر الصحي رفقة كتبها، وتحاول أن تستغل الوقت المتاح في التعرف على معلومات جديدة واكتساب مهارات تساعدها على تحقيق حلمها.
فقد سبق لإنصاف اجعنيك أن فازت بعدة جوائز في مسابقات نظمت على مستوى جهة درعة تافيلالت، واحتلت الرتبة الرابعة على المستوى الوطني في مسابقة الأولمبياد.
وحلم إنصاف الذي ترغب في تحقيقه في المستقبل، كما قالت لوكالة المغرب العربي للأنباء، يكمن في أن تصبح مهندسة في مجال الحاسوب والمعلوميات، بغية المساهمة في تقدم العلوم المرتبطة بالفضاء الذي يعتمد بشكل كبير على التكنولوجيات الحديثة.

واعتبرت أن من شأن الطموح الكبير والشغف بالعلم والوصول إلى الهدف المحدد في الحياة، التغلب على جميع العواق الاجتماعية والمالية والاقتصادية، خاصة أن هناك رغبة أكيدة في تلقي العلم واكتساب العديد من المعلومات وسلك سبل الانفتاح على كل جديد على المستوى العلمي.

وتعتبر إنصاف من التلميذات النشيطات على المستوى الجهوي، من حيث المساهمة في التعريف بمخاطر فيروس كورونا المستجد وأهمية اتخاذ جميع الاحتياطات لتفادي الإصابة به، بدعوتها لأقرانها بالمكوث في منازلهم وتتبع دروسهم عن بعد.

وأكدت إنصاف اجعنيط، أن الرحلة ستستمر لمدة يومين، وتتضمن تنظيم تداريب نفسية وأخرى رياضية، مع القيام بمحاكاة مهمات رواد الفضاء البارزين لدى وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا)، بالإضافة إلى محاكاة أعمال أخرى يتم القيام بها في هذه المؤسسة العلمية العريقة.
وتشدد على أن هذه التجربة ستفيدها في مسارها الدراسي والعلمي، لاسيما أن المسابقة تروم مساعدة الشباب الراغبين في التعرف على العلوم وتقريبهم أكثر من التكنولوجيات الحديثة.

من جانبه، يؤكد احساين العمري، أستاذ مادة الفيزياء والكيمياء بالثانوية التقنية بالرشيدية، أن إنصاف اجعنيط من بين التلميذات المتميزات، حيث أظهرت تفوقا ونشاطا كبيرين في التعلم وتطوير مهاراتها.

وأشار الأستاذ العمري، إلى أن إنصاف اجعنيط كانت توجه أسئلة كثيرة حول علم الفضاء، مبرزا أنها تكتمت على مشاركتها في هذه المسابقة لكي تعد لها بشكل هادئ.

ومن المتوقع أن يتم تنظيم الرحلة إلى وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) في غضون شهر يوليوز المقبل، وذلك ضمن برنامج يتوج مبادرة أطلقت احتفالا بذكرى الهبوط على سطح القمر، ما لم تحدث تطورات في ظل ظرفية انتشار وباء كورونا في الولايات المتحدة والإجراءات المتخذة من أجل الحد منه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *