عبد الرزاق حمد الله ينتظر موافقة المغرب لمغادرة السعودية

ينتظر الدولي المغربي عبد الرزاق حمد الله، مهاجم النصر السعودي، موافقة السلطات المغربية من أجل العودة إلى أرض الوطن، بعدما رتب كل أموره وجهز كل أغراضه.

وحسب مصادر سعودية، فقد وقع المهاجم السابق لأولمبيك أسفي تعهدا مع مراد راموز، مرافقه ومدرب اللياقة، موجها إلى الهيئة العامة للطيران المدني، يؤكد فيه خلوه من أعراض ارتفاع درجة الحرارة وصعوبة التنفس وألم الحلق والحمى، من أجل تسهيل مغادرته إلى بلاده.

وينتظر حمد الله الإذن من السلطات المغربية من أجل تحديد موعد المغادرة، بعدما كثفت إدارة النصر اتصالاتها بالجهات المعنية لتسهيل مغادرة جميع اللاعبين غير السعوديين والأجهزة الفنية إلى بلدانهم خلال الأسبوع الجاري.

وكان هداف الدوري السعودي قد قرر التكفل بـ1000 أسرة محتاجة، بغية حثها على البقاء داخل منازلها حتى يجتاز المغرب جائحة “فيروس كورونا” المستجد، بعدما أعلن سابقا عبر صفحته الرسمية على الموقع الاجتماعي “فيسبوك”، انخراطه في مبادرة التكفل بالأسر المحتاجة، التي ستتضرر بعد الإجراءات التي اتخذتها الدولة المغربية للحد من انتشار “كوفيد-19”.

يشار إلى أن المغربي الآخر نور الدين مرابط، زميل حمد الله في فريق النصر السعودي، غادر الأسبوع الماضي إلى هولندا من أجل الاطمئنان على أسرته، بعدما وافقت الإدارة على طلبه مثل ما حصل مع كريم الأحمدي، لاعب اتحاد جدة الموجود حاليا في الأراضي المنخفضة

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *