داخل غلطة سراي بلهندة يتسبب في انشقاق

أحدث الدولي المغربي يونس بلهندة انقساما داخل إدارة ناديه التركي غلطة سراي بعدما أيد مجموعة من أعضاء المكتب المسير فكرة التمديد له لمواسم أخرى، بينما يعارض آخرون ذلك ويطالبون ببيع عقده نهاية الموسم الحالي.

وأصبح متوسط ميدان الأسود داخل اهتمامات كل من النصر السعودي وأولمبيك ليون الفرنسي، إذ يرغبان في التعاقد معه خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، لاسيما أن حظوظ استقدامه الآن أكثر من أي وقت مضى، لعدة أسباب من بينها قبول المدرب فاتح تريم تسريحه مقابل ضم لاعب كبير مكانه.

وحسب مصادر صحيفة “فاناتيك” التركية، الأحد، فإن مجموعة من المدراء بنادي غلطة سراي ضد توقيع عقد جديد مع يونس بلهندة، بينما ينظر بعضهم بحرارة إلى التوقيع قائلين: “لا يمكننا بيعه هذا العام..يمكننا تمديد العقد وكسب الكثير من المال مقابل بيع عقده العام المقبل”.

وأوضحت المصادر نفسها أن بلهندة وافق على خروجه من غلطة سراي شريطة تمديد العقد الذي سينتهي عام 2021، وهي الفكرة التي قسمت إدارة النادي إلى طرفين، إذ تبدو آراء مجموعة من أعضاء المجلس باردة في توقيع العقد الجديد الخاص باللاعب، بينما ترى البقية أنه أمر “إيجابي”.

ويطرح موقف الأسد المغربي غير المنضبط علامة استفهام حول العقد الجديد، إذ يعتقد مجموعة من أعضاء المكتب المسير أن بيع عقد اللاعب بثمن كبير لن يكون ممكنا بسبب الأزمات المالية التي خلفها انتشار فيروس كورونا، عقب توقف الدوريات وتأثر العديد من الأندية بذلك.

كما أن مدرب غلطة سراي فاتح تيريم متردد بشأن نجمه بلهندة، إذ لا يمكنه أن يتخلى عنه بسهولة رغم كون اللاعب بعض الأحيان يتسبب في غضب كبير للإدارة التقنية جراء ما يقوم به داخل الملعب.

يذكر أن علاقة اللاعب سالف الذكر متشنجة مع غلطة سراي وجماهيره، ما جعل العديد من وسائل الإعلام التركية تتحدث عن قرب مغادرته الفريق، خاصة بعد إبداء أندية خليجية وأوروبية رغبتها في الاستفادة من خدماته.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *