الرئيسية » 24 ساعة » دورتموند ينتصر ويؤكد على قوته قبل كورونا وبعدها!

دورتموند ينتصر ويؤكد على قوته قبل كورونا وبعدها!

عادت كرة القدم إلى الحياة، من بوابة ألمانيا في “زمن الكورونا”، تحدى “البوندسليغا” الفيروس، لتعود عجلة المنافسات إلى الدوران من جديد، خلف أبواب مغلقة.

حدث تاريخي لا شك في ذلك، مدرجات فارغة والمباريات أشبه بمباريات تدريبية، ولكن الجولة الـ 26 شهدت أيضاً مباراة تاريخية في “ديربي الرور”، بين بوروسيا دورتموند وضيفه شالكه.

نجح دورتموند في تحقيق الانتصار بنتيجة عريضة 4-0، حيث استمر إرلينغ هالاند  في تألقه وتسجيله للأهداف، مسجلاً أول هدف في الدوري الألماني من بعد كورونا، ثم عزز رافاييل غيريرو تقدم فريقه، وسجل ثورغان هازارد الهدف الثالث  لـ”أسود الفيستيفال”، قبل أن يعود غيريرو ليسجل الهدف الرابع والأخير.

ظهر دورتموند بشكل أفضل بكثير من شالكه، سواء من الناحية البدنية أو الذهنية، أما شالكه كان حاضراً غائباً بشكل تام، من الناحية البدنية والتكتيكية.

وبهذا الفوز رفع دورتموند رصيده من النقاط إلى 54 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن بايرن ميونيخ المتصدر والذي سينزل غداً الأحد ضيفاً على يونيون برلين.

من جانبه، تجمد رصيد “الأزرق الملكي” عند 37 نقطة ليظل في المركز الثامن.

وفي الجولة نفسها، خسر هوفنهايم على ملعبه 3-0 أمام هرتا برلين، ليرفع الأخير رصيده من النقاط إلى 28 نقطة في المركز الـ 13، أما هوفنهايم فتجمد رصيده عند 35 نقطة في المركز الـ9.

وفي مباراة أوغسبورغ  والذي استضاف فولفسبورغ، نجح الفريق الضيف في تحقيق الانتصار (1-2)، رافعاً رصيده إلى 39 في المركز السادس، أما أغسبورغ فتجمد رصيده عند 27 نقطة في المركز الـ 14.

لايبزيغ تعادل على ملعبه مع فرايبورغ، ليتقاسم كل منهما نقاط المباراة، حيث وصل لايبزغ إلى النقطة الـ 51 في المركز الثالث، وفرايبورغ إلى النقطة 37 في المركز الـ7.

فيما انتهت مباراة دوسلدورف وبادربورن بالتعادل السلبي (0-0).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *