أحمد أحمد: تعرضت للتهديد من رئيس الترجي والنادي التونسي يتحمل مسؤولية تعطيل الفار

كشفت صحيفة الوطن المصرية تفاصيل الشهادة التي قدمها رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، الملغاشي أحمد أحمد، في قضية الترجي والوداد بعدما مثل أمس الجمعة، أمام هيئة المحكمة الرياضية “طاس”، للإدلاء بشهادته في هذه القضية التاريخية والتي مر عليها أكثر من عام.

وقال مصدر داخل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، إن أحمد أحمد، أكد بأنه تعرض للتهديد من قبل رئيس الترجي، وأنه في حال عدم حصول الترجي على اللقب سيحدث انقلاب في الملعب، مما أدى إلى وجود رهبة لدى مسؤولي الاتحاد الأفريقي لكرة القدم.

وشدد المصدر، بأن شهادة أحمد أحمد الكاملة لم تكن في صف الوداد أيضا، على الرغم بأنه أكد بأن الترجي يتحمل المسؤولية في أزمة تعطيل “الفار”، ولكن أكد في نفس الوقت بأن الشركة أخلت بالتزامها مما تسبب في أزمة.

وأكد المصدر بأن رئيس الكاف، أكد في شهادته أن تعطيل تقنية “الفار” من مسؤولية الترجي وليس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، مما يدين الترجي في هذا الأمر، خاصة وأن تقنية الفيديو هي من تسبب في الأزمة كاملة.

وقال المصدر، إنه بعد حديث أحمد أحمد، بأن الترجي هو من يتحمل مسؤولية تعطيل تقنية الفيديو لم يصمت دفاع الترجي عن هذا الأمر، وتم مواجهته بخطاب مرسل من الاتحاد الأفريقي يكشف بأن “الكاف”، هو من تعاقد مع الشركة الإنجليزية المسؤولة عن الفار.

وأكد دفاع الترجي لأحمد أحمد، بأن الشركة هي من أضاعت القطعة التي كانت تنقص تقنية الفيديو مما تسبب في أزمة.

وشدد المصدر بأن أحمد أحمد، اعترف في آخر شهادته، بأن الشركة أخلت بالتزاماتها مما أدى إلى حدوث أزمة كبيرة، مشيرا إلى أنه من الصعب أن يتوقع أحد القرار المنتظر صدوره خلال الأيام المقبلة بعد شهادة أحمد أحمد المثيرة في القضية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *