بعد خروجه من السجن..عشريني ينهال ضربا على زوجته حتى الموت

أوقفت عناصر الدرك الملكي بإيموزار كندر، شخص يبلغ من العمر 26 سنة يشتبه تورطه في قضية تتعلق بالضرب والجرح المفضي إلى الموت في حق زوجته.

وأفادت مصادر مطلعة أن عناصر الدرك الملكي أوقفت المشتبه فيه، الذي عرض زوجته الضحية البالغة من العمر 25 سنة، للضرب والجرح المفضيين للموت في الشارع العام، نجمت عنه وفاة الزوجة ، داخل المركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، متأثرة بإصابتها البليغة التي تعرضت لها.

وأشارت المصادر ذاتها أن المشتبه فيه الذي له طفلة من زوجته، حديث الخروج من السجن، بعد أن تمت إدانته بالسجن النافذ إثر اعتدائه على زوجته في وقت سابق، وقد تم الاحتفاظ بالمعني بالأمر تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *