صادم: ثلاثيني يقتل والده حرقا و يرسل والدته للإنعاش و يختبئ ببيت عشيقته

24 ساعة

أحالت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن الحي الحسني بمدينة الدار البيضاء على النيابة العامة المختصة، الثلاثاء، شخصا يبلغ من العمر 29 سنة، للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالقتل العمد في حق أحد الأصول.

وكانت منطقة الحي الحسني بالبيضاء، قد عاشت الجمعة الماضي، فاجعة مؤلمة، بعد أن أقدم مدمن مخدرات  على إضرام النار عمدا في جسد والده ووالدته لرفضهما منحه المال، إذ اقتنى قنينة بنزين وأضرم النار في المنزل، متسببا في وفاة والده فيما أصيبت الأم بحروق من الدرجة الثانية، إذ كشفت للمحققين أن ابنها حاول قتلهما حرقا.

وحسب مصادر مطلعة، فإن المتهم معروف بإدمانه المخدرات، خصوصا الأقراص المهلوسة، وبعقوقه لوالديه، ويوم الجريمة، طالب والدته بمبلغ مالي كبير لاقتناء المخدرات، وهو ما رفضته، متحججة بعدم توفرها عليه، بسبب أزمة مالية تعانيها الأسرة، فاستشاط الابن غضبا، خصوصا بعد دخول والده على الخط، فكال لهما السب والشتم، وغادر المنزل إلى وجهة مجهولة.

وبعد فترة زمنية قصيرة، عاد حاملا قنينة بنزين وسكبها على أثاث المنزل، وأضرم النار، ثم فر إلى وجهة مجهولة.

وحاول الأب والأم إخماد النيران دون جدوى، ليجدا نفسيهما محاصرين داخلها، ليصابا بحروق خطيرة، قبل أن يتدخل الجيران لإنقاذهما، وإشعار رجال المطافئ، الذين تمكنوا من السيطرة على الحريق.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *