بعد قرصنة حسابها.. “عشيرة باباها” تخرج عن صمتها!

24 ساعة

خرجت النجمة الكوميدية، كوثر بامحمد الملقبة بـ “عشيرة باباها”، عن صمتها بخصوص قرصنة حسابها الشخصي على موقع إنستغرام.

ونشرت بامو فيديو عبر قناتها الرسمية على موقع يوتيوب، أكدت فيه خبر تعرض حسابها للقرصنة، وتحدثت فيه عن عدة أمور أبرزها تعرضها للتنمر من طرف نشطاء مواقع التواصل الاجتماعية، ما جعلها تعاني نفسيا من هذا الأمر.

وفيما يخص أرباحها من إنستغرام، كشفت كوثر بامو أن هذه المنصة لا تدفع لمستخدميها رغم ارتفاع عدد متابعيهم والذي يصل للملايين، لكن يمكن استغلال هذه المنصة للقيام بالدعايات التي أصبحت مصدر دخل للكثيرين.

وتعد هذه المرة الثانية على التوالي، التي تعيش فيها “عشيرة باباها” صدمة من هذا النوع، خاصة أنها تعرضت لانهيار قبل أشهر عند قرصنة الحساب نفسه، بعد تجاوزه عتبة 3 ملايين متابع.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعية خبر قرصنة حساب بامو، على نطاق واسع، وانتقدوا المسؤولين عن ذلك، ووصفوهم بـ أعداء النجاح”، لاسيما وأن كوثر بامو تشتهر بعفويتها وروحها المرحة، وتبعتد قدر استطاعتها عن المشاكل والصراعات الفنية، على حد رأيهم.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *