حافلات النقل المزدوج ونقل المستخدمين تستأنف نشاطها

أعلنت وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء، أنه تقرر وبشكل تدريجي استئناف الأنشطة المتعلقة بالنقل المزدوج ونقل المستخدمين مع احترام خصوصيات المناطق (منطقتي التخفيف رقم 1 و 2).

وقالت الوزارة، في بلاغ لها، إنه وحرصا على سلامة الركاب والمهنيين والمستخدمين قامت وبتشاور مع وزارة الداخلية وفي احترام تام لتوجيهات وزارة الصحة، بوضع دفتر تحملات يتعلق بتدبير مخاطر انتشار وباء “كوفيد 19″ خاص بالمقاولات ومستغلي خدمات النقل ومستخدميهم.

وأوضح بلاغ الوزارة، أن هذا الدفتر يتضمن الإجراءات والتدابير الاحترازية والوقائية التي يجب مراعاتها بدقة والتقيد بها من قبل الناقلين والمستخدمين وكذا الركاب، قصد توفير خدمات آمنة تضمن سلامة وصحة الجميع والحد من انتشار عدوى الفيروس.

وأضاف البلاغ، أنه سيتم ابتداء من تاريخ نشر البلاغ، اعتماد المسطرة التالية من أجل استئناف نشاط النقل المزدوج ونقل المستخدمين، مع الالتزام بالإجراءات المتمثلة في التأشير على جميع صفحات دفتر التحملات الخاص بمقاولات النقل الطرقي الجماعي للأشخاص، والتوقيع عليه في الصفحة الأخيرة من قبل الممثل القانوني للمقاولة أو المسؤول عن الاستغلال مسبوقا بعبارة ” قرئ وصودق عليه وألتزم باحترام بنوده “.

ولفت البلاغ على أنه يمكن تحميل دفتر التحملات السالف الذكر من موقع وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء (www.equipement.gov.ma)، مضيفا أن دفتر التحملات المؤشر على جميع صفحاته والموقع عليه، يعتبر بمثابة ترخيص استثنائي لاستئناف نشاط النقل المزدوج ومواصلة نشاط نقل المستخدمين بالمناطق السالفة الذكر والمسموح التنقل بها، ويتعين أن يكون على متن المركبة من أجل الإدلاء به عند كل عملية مراقبة.

وتابع البلاغ أنه يتعين أيضا احترام نسبة 50 في المئة من الطاقة الاستيعابية للمركبات كحد أقصى؛ وإجراء الفحص التقني الدوري للمركبة في حالة انتهاء صلاحيته.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *